Tuesday, 5 June 2007

لا حياه في الدين الجذء الثاني

الغذاء والجنس

منذ زمن بعيد، والحديث عن العلاقة بين الجنس والغذاء لم يتوقف. ويختلط ما هو صحيح في هذا الموضوع بما هو غير صحيح. ويكثر المستفيدون من هذا الموضوع والمستغلون له ويكثر معهم الضحايا والمخدوعون. ولابد من التأكيد بأن المكتبة العربية خالية من الدراسات العلمية الرصينة التي تربط ربطاً تجريبياً بين موضوع الجنس والغذاء. وكل ما هو متوفر لا يعدو كونه وصفات طبية شعبية متناقلة بالتواتر ويختلف تأثيرها من شخص لآخر. وبشكل عام يمكن القول بأن هناك بعض المواد الكيميائية التي قد تثير قشرة الدماغ فتسهل عملية الانتصاب. فالكحول على سبيل المثال بكميات قليلة يحرض الدافع الجنسي ربما بآلية زوال التثبيط عن بعض المراكز العصبية المسؤولة عن القيم والأعراف الاجتماعية. ولكن الكحول بكميات كبيرة ذو مفعول عكسي إذ يثبط قشرة الدماغ وبالتالي يعرقل عملية حدوث الانتصاب.

أما المواد الغذائية والتوابل التي يمكن أن يكون لها تأثير مهيج للمشاعر الجنسية، فتشمل كل المواد التي تخرش الأغشية المخاطية للفم والجهاز الهضمي مثل الفلفل والفليفلة الحمراء والبصل والخردل. وبعض هذه المواد ذو قدرة على الوصول إلى حدود الأغشية المخاطية للإحليل والمثانة والقضيب حيث تساعد على زيادة معدل جريان الدم إلى هذه المناطق الأمر الذي يقود بالمحصلة إلى تسهيل حدوث الانتصاب القضيبي.

وهناك أيضاً مواد غذائية أخرى مقوية للنشاط الجنسي عن طريق تنشيطها المباشر للأعصاب التناسلية وإحداث تهيج فيها يزيد من مشاعر الرغبة الجنسية ويسهل عملية الانتصاب ومن أمثلة هذه المواد نذكر: الكرفس، الهليون، البقدونس، الزنجبيل، الفانيلا، الزعفران، اليوهمبين الإفريقي، والجنسنغ الصيني وغيرها. وقد أشارت دراسات حديثة إلى أهمية جذور نبات الزلوع في تقوية النشاط الجنسي، فلذلك لجأت بعض الشركات إلى إضافة مسحوق نبات الزلوع إلى العسل بحيث يعطي مفعولهما المشترك المقوي للجنس تأثيرات إيجابية مرغوبة.

وقد انتشر بين النساء في تركيا تناول مشروب الحلبة زعماً منهن أنه يزيد من استجابة المرأة للجنس ومن جاذبيتها لزوجها. وقد يكون هذا الاعتقاد صحيح لدرجة كبيرة. إذ أشارت بعض الدراسات الحديثة إلى أن بذور الحلبة تحتوي على مواد منشطة للرغبة الجنسية مثل مادة ترايميثيل أمين ( Trimethyl amine ). ولقد وجد أيضاً أن هذه المادة ذات تأثير على النشاط التناسلي لضفادع التجارب حيث أن هذه المادة لها مفعول الهرمونات الجنسية نفسها في ضفادع التجارب. ولضمان تأثير الحلبة على المرأة المستعملة لها يجب أن يتم شرب الحلبة يومياً ويفضل أن تحلى بعسل النحل بدلاً من السكر الأبيض مع إضافة قليل من عصير الليمون.

وهناك أيضاً نبات يدعى شجر خيار الشنبر ( D rumstick )، وهو شجر ينمو في مناطق كثيرة من العالم وينتشر على الأخص في بلاد الهند وباكستان. وقد ثبت بالتجربة والدراسة العلمية الرصينة أن لهذا الشجر فوائد صحية عديدة ومن أبرزها أنه يستخدم كعلاج للضعف الجنسي والعقم سواء عند الرجل أو المرأة. ولاستخدامه كمقو جنسي تغلى أزهار النبات في اللبن ويشرب من هذا الحساء يومياً.

Peaches

الخوخ

Plums

البرقوق

Pears

الكمثرى

Pineapple

الأناناس

Papayas

الباباز

Persimmons

الكاكي

الفاكهة والجنس :

لا توجد دراسات علمية مثبتة حول هذا الموضوع. وهناك من يدعي بأن كل أنواع الفاكهة التي تبدأ بحرف ( P ) باللغة الإنكليزية ذات تأثير مشهود في إثارة الرغبة الجنسية سواء عند الرجل أو المرأة. وإليك الآن بعض أنواع هذه الفواكه وأسماءها بالعربية و الإنكليزية.

1 comment:

Luis Fernando said...

Thanks for all that marvellous thought

Visitor

free counters